الجزء التسعون كتاب القرآن والدعاء

باب التسبيح وفضله ومعناه ، وأنواع التسبيحات وفضلها وفيه تسبيحات الأنبياء والملائكة

قال الصادق (ع) : قال إبليس : خمسة أشياء ليس لي فيهن حيلة ، وسائر الناس في قبضتي :
من اعتصم بالله عن نية صادقة ، واتكل عليه في جميع أموره ، ومن كثر تسبيحه في ليله ونهاره ، ومن رضي لأخيه المؤمن ما يرضاه لنفسه ، ومن لم يجزع على المصيبة حتى تصيبه ، ومن رضي بما قسم الله له ، ولم يهتم لرزقه.ص177
المصدر:الخصال 1/137

لما أن بعث الله عيسى (ع) تعرضّ له الشيطان فوسوسه فقال عيسى (ع) :
سبحان الله ملء سماواته وأرضه ، ومداد كلماته ، وزنة عرشه ، ورضا نفسه ، فلماّ سمع إبليس ذلك ، ذهب على وجهه لايملك من نفسه شيئاً حتى وقع في اللّجة الخضراء.ص181
المصدر:أمالي الصدوق ص122

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى