الجزء الثامن والسبعون كتاب الطهارة

باب وجوب الصلاة على الميت وعللها

لمّا ماتت فاطمة (ع) قام أمير المؤمنين (ع) و قال : اللهم !.. إنّي راض عن ابنة نبيك .. اللهم !.. إنّها قد أوحشت فآنسها .. اللّهم !.. إنّها قد هجرت فصلها .. اللّهم!.. إنها قد ظُلمت فاحكم لها ، وأنت خير الحاكمين . ص345
المصدر:لخصال 1432

قال العسكري (ع) : إنّ رسول الله (ص) لما أتاه جبرئيل بنعي النجاشيّ بكى بكاء حزينٍ عليه ، وقال : إنّ أخاكم أصحمة مات ، ثم خرج إلى الجبّانة ، و صلّى عليه ، و كبّر سبعاً ، فخفض الله له كلّ مرتفع حتى رأى جنازته وهو بالحبشة .بيان : لا خلاف بين أصحابنا في عدم جواز الصلاة عى الغائب ، و لعلّ هذا الحكم مخصوص بتلك الواقعة ، كعدد التكبيرات .ص347
المصدر:الخصال 2/11 ، العيون 1/279 ، تفسير الإمام

أقبل علي بن أبي طالب (ع) ذات يوم الى النبي (ص) باكياً وهو يقول : { إنا لله وإنا إليه راجعون } ، فقال له رسول الله (ص) : مه يا عليّ ؟.. فقال عليّ (ع) : يا رسول الله!..ماتت أمي فاطمة بنت أسد ، فبكى النبي (ص) ثم قال (ص) : رحم الله اُمك يا عليّ!..أمَا إنها إن كانت لك اُماً فقد كانت لي اُماً ، خذ عمامتي هذه وخذ ثوبيَّ هذين فكفنّها فيهما ، ومر النساء فليُحسنّ غسلها ، ولا تُخرجها حتى أجيء ، فإليَّ أمرها .وأقبل النبي (ص) بعد ساعة ، وأُخرجت فاطمة أم علي (ع) ، فصلّى عليها النبي (ص) صلاة لم يصلّ على أحدٍ قبلها مثل تلك الصلاة ، ثمّ كبّر عليها أربعين تكبيرة ، ثمّ دخل إلى القبر فتمدّد فيه ، فلم يُسمع له أنين ولا حركة ، ثمّ قال: يا علي أدخل!.. يا حسن أدخل!.. فدخلا القبر ، فلمّا فرغ ممّا احتاج إليه قال له : يا عليّ أخرج!.. يا حسن أخرج!.. فخرجا.ثمّ زحف النبيّ (ص) حتّى صار عند رأسها ، ثمّ قال : يا فاطمة !..أنا محمّد سيّد ولد آدم ولا فخر ، فإنّ أتاك منكر ونكير فسألاكِ مَنْ ربّكِ؟.. فقولي : الله ربّي ، ومحمّد نبيّي ، والإسلام ديني ، والقرآن كتابي ، وابني إمامي ووليّي ، ثمّ قال : اللّهم !.. ثبّت فاطمة بالقول الثابت ، ثمّ خرج من قبرها وحثا عليها حثيات ، ثمّ ضرب بيده اليمنى على اليسرى ، فنفضهما ثمّ قال (ص) : والّذي نفس محمّد بيده ، لقد سمعتْ فاطمة تصفيق يميني على شمالي .فقام إليه عمّار بن ياسر فقال : فداك أبي وأمّي يا رسول الله!..لقد صلّيت عليها صلاة لم تُصلّ على أحد قبلَها مثل تلك الصلاة ، فقال (ص) : يا أبا اليقظان!.. وأهلٌ ذلك هي منّي ، لقد كان لها من أبي طالب ولدٌ كثير ، ولقد كان خيرهم كثيراً وكان خيرنا قليلاً ، فكانت تشبعني وتجيعهم ، وتكسوني وتعريهم ، وتُدهنني وتُشعثهم .قال : فلِمَ كبّرتَ عليها أربعين تكبيرة يا رسول الله ؟.. قال (ص) : نعم يا عمّار !.. التفتُّ عن يميني فنظرتُ إلى أربعين صفّاً من الملائكة ، فكبّرتُ لكلّ صفّ تكبيرة .قال : فتمدّدُك في القبر ، فلم يُسمع لك أنين ولا حركة ؟.. قال (ص) : إنّ النّاس يُحشرون يوم القيامة عراة ، فلم أزل أطلب إلى ربّي عزّ وجلّ أن يبعثها ستيرة ، والذي نفس محمّد (ص) بيده ما خرجتُ من قبرها حتّى رأيت مصباحين من نور عند رأسها ، ومصباحين من نور عند يديها ، ومصباحين من نورٍ عند رجليها ، وملكيها الموكّلين بقبرها يستغفران لها إلى أن تقوم الساعة . ص351
المصدر:أمالي الصدوق ص189

قال علي (ع) : إذا صلّى على المؤمن أربعون رجلاً من المؤمنين ، واجتهدوا في الدعاء له استجيب لهم .ص374
المصدر: دعائم الإسلام ص1/235

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى