الجزء الثاني والسبعون كتاب العشرة

باب البغي والطغيان

قال الباقر (ع) : في كتاب علي (ع) : ثلاث خصال لا يموت صاحبهن أبداً حتّى يرى وبالهنّ: البغي ، وقطيعة الرحم ، واليمين الكاذبة يبارز الله بها ، وإنّ أعجل الطاعة ثواباً لصلة الرحم ، وإن القوم ليكونون فجّاراً فيتواصلون فتنمى أموالهم ، ويبرّون فتزداد أعمارهم ، وإنّ اليمين الكاذبة وقطيعة الرحم ليذران الديار بلاقع من أهلها ويثّقلان الرحم ، وإنّ تثقّل الرحم انقطاع النسل. ص274
المصدر: الخصال 1/61

قال النبي (ص) : ثلاثة من الذنوب تعجّل عقوبتها ولا تؤخّر إلى الآخرة: عقوق الوالدين ، والبغي على الناس ، وكفر الإحسان.ص275
المصدر: أمالي الطوسي 2/13

قال الصادق (ع) : الأغلب من غلب بالخير ، والمغلوب من غلب بالشرّ ، والمؤمن ملجم.ص275
المصدر: معاني الأخبار ص170

دعا رجل بعض بني هاشم إلى البراز فأبى أن يبارزه ، فقال له عليّ (ع): ما منعك أن تبارزه؟.. فقال :
كان فارس العرب وخشيت أن يغلبني ، فقال له: إنه بغى عليك ، ولو بارزته لغلبته ، ولو بغى جبل على جبل لهلك الباغي. ص276
المصدر: ثواب الأعمال ص245

قال علي (ع) : فالله الله ، في عاجل البغي وآجل وخامة الظلم ، وسوء عاقبة الكبر ، فإنها مصيدة إبليس العظمى ، ومكيدته الكبرى ، التي تساور قلوب الرجال مساورة السموم القاتلة ، فما تكدى أبداً ولا تشوى أحداً ، لا عالماً لعلمه ولا مقّلا في طمره.ص276
المصدر: النهج رقم 190

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى