الجزء الثالث والستون كتاب السماء والعالم

باب لعق الأصابع ولحس الصحفة

قال الصادق (ع) : إني لألعق أصابعي ، حتى أرى أنّ خادمي يقول : ما أشره مولاي !..
المصدر: المحاسن ص443
بيــان:الشره غلبة الحرص . ص405

قال الصادق (ع) : كان رسول الله (ص) ، يلطع القصعة ، قال : ومن لطع قصعةً ، فكأنما تصدّق بمثلها . ص406
المصدر: المحاسن ص443

قال أمير المؤمنين (ع) : من لعق قصعةً ، صلّت عليه الملائكة ، ودعت له بالسعة في الرزق ، ويُكتب له حسنات مضاعفة . ص406
المصدر: مكارم الأخلاق ص169

أتاني الكاظم (ع) في حاجةٍ للحسين بن يزيد ، فقلت : إنّ طعامنا قد حضر ، فأحبّ أن تتغدّى عندي ، قال :
نحن نأكل طعام الفجأة ، ثم نزل فجئته بغداءٍ ، ووضعت منديلاً على فخذيه ، فأخذه فنحّاه ناحية ، ثم أكل ثم قال :
يا فضل !.. كلْ مما في اللهوات والأشداق ، ولا تأكل ما بين أضعاف الأسنان . ص407
المصدر: المحاسن ص450
بيــان:
قوله : ” ولا تأكل ” ظاهره النهي عن أكل ما بين الأسنان مطلقاً ، وإن أُخرج باللسان ، وهو مخالف لسائر الأخبار ، ويمكن أن يُحمل على ما يبقى بعد إمرار اللسان ، ثم الظاهر من كلام من تعرّض لهذا الحكم من الأصحاب ، أنه يُكره أكل ما أُخرج بالخلال ، وربما يتوهم فيه التحريم للخباثة ، وهو في محلّ المنع ، مع أنك قد عرفت عدم قيام الدليل على تحريم الخبيث مطلقاً بالمعنى الذي فهمه الأصحاب – رضي الله عنهم – قال الشهيد – رحمه الله – في الدروس : ويستحب التخلّل ، وقذف ما أخرجه الخلال بالكسر ، وابتلاع ما أخرجه اللسان . ص408

قال الصادق (ع) : أطيلوا الجلوس على الموائد ، فإنها ساعةٌ لا تُحسب من أعماركم . ص411
المصدر: مكارم الأخلاق ص162

قال النبي (ص) : أذيبوا طعامكم بذكر الله والصلاة !.. ولا تناموا عليها ، فتقسوا قلوبكم . ص412
المصدر:دعوات الراوندي

قال النبي (ص) : إذا اجتمع للطعام أربع كمُل : أن يكون حلالاً ، وأن تكثُر عليه الأيدي ، وأن يُفتتح ببسم الله ، ويُختتم بحمد الله . ص412
المصدر:دعوات الراوندي

قال أمير المؤمنين (ع) : ما اتّخمت قطّ ، قيل له :
ولِمَ ؟.. قال : ما رفعت لقمةً إلى فمي ، إلا ذكرت اسم الله عليها . ص412
المصدر:دعوات الراوندي

قال النبي (ص) : إذا أُتيتم بالخبز واللحم ، فابدأوا بالخبز !.. فسدّوا به الجوع ، ثم كلوا اللحم . ص413
المصدر:دعائم الإسلام 2/119

عن الصادق (ع) أنه كره القيام عن الطعام ، وكان ربما دعا بعض عبيده ، فيقال : هم يأكلون ، فيقول :
دعوهم حتى يفرغوا . ص413
المصدر:دعائم الإسلام 2/119

قال الحسن بن علي (ع) : في المائدة اثنتي عشرة خصلة ، يجب على كلّ مسلمٍ أن يعرفها :
أربعٌ منها فرضٌ ، وأربعٌ منها سنّةٌ ، وأربعٌ منها تأديبٌ ..
فأما الفرض : فالمعرفة ، والرضا ، والتسمية ، والشكر .
وأما السنة : فالوضوء قبل الطعام ، والجلوس على الجانب الأيسر ، والأكل بثلاث أصابع ، ولعق الأصابع .
وأما التأديب : فالأكل مما يليك ، وتصغير اللقمة ، والمضغ الشديد ، وقلة النظر في وجوه الناس . ص414
المصدر:الخصال ص485

قال الصادق (ع) : مرّت امرأةٌ بذيّةٌ برسول الله ، وهو يأكل وهو جالسٌ على الحضيض ، فقالت :
يا محمد !.. والله إنك لتأكل أكل العبد ، وتجلس جلوسه ، فقال لها رسول الله (ص) : ويحك !.. أي عبدٍ أعبد مني ؟.. قالت : فناولني لقمةً من طعامك فناولها ، فقالت : لا والله إلا التي في فمك ، فأخرج رسول الله (ص) اللقمة من فمه ، فناولها فأكلتها .
قال الصادق (ع) : فما أصابها داءٌ حتى فارقت الدنيا روحها . ص420
المصدر:المحاسن ص457

قال أمير المؤمنين (ع) : يا كميل !.. إذا أكلت الطعام ، فسمِّ باسم الذي لا يضرّ مع اسمه داءٌ ، وفيه شفاءٌ من كلّ الأسواء .
يا كميل !.. وأكل بالطعام ولا تبخل عليه ، فإنك لن ترزق الناس شيئاً ، والله يجزل لك من الثواب بذلك ، وأحسنْ عليه خُلقك ، وأبسطْ جليسك ، ولا تنهر خادمك .
يا كميل !.. إذا أكلت فطوّل أكلك ، ليستوفي من معك ويُرزق منه غيرك .
يا كميل !.. إذا استوفيت طعامك ، فاحمد الله على ما رزقك ، وارفع بذلك صوتك يحمده سواك ، فيعظم بذلك أجرك .
يا كميل !.. لا توقرن معدتك طعاماً ، ودع فيها للماء موضعاً ، وللريح مجالا ولا ترفع يدك من الطعام إلا وأنت تشتهيه ، فإن فعلت ذلك فأنت تستمرؤه ، فإنّ صحة الجسم من قلة الطعام وقلة الماء . ص425
المصدر:تحف العقول ص171

قال النبي (ص) : خمسٌ لا أدعهن حتى الممات : الأكل على الحضيض مع العبيد ، وركوبي الحمار مؤكّفاً ، وحلبي العنز بيدي ، ولبسي الصوف ، والتسليم على الصبيان ، لتكون سنّةً من بعدي . ص425
المصدر:العيون 2/81

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى