الجزء الثالث والستون كتاب السماء والعالم

باب الفواكه وعدد ألوانها وآداب أكلها وجوامع ما يتعلق بها

أكل الغلمان فاكهةً ، ولم يستقصوا أكلها ورموا بها ، فقال أبو الحسن (ع) : سبحان الله !.. إن كنتم استغنيتم ، فإنّ الناس لم يستغنوا ، أطعموه من يحتاج إليه . ص118
المصدر: المحاسن ص441

كان الباقر (ع) يكره تقشير الثمرة . ص118
المصدر: المحاسن ص556

قال الباقر (ع) : إنّ لكل ثمرةٍ سماما ( أي سمّاً قليلاً ) .. فإذا أتيتم بها فأمسّوها بالماء ، أو اغمسوها في الماء ، يعني اغسلوها . ص118
المصدر: المحاسن ص556

نهى رسول الله (ص) عن القران بين التمرتين في فم ، وعن ساير الفاكهة كذلك .
قال الباقر (ع) : إنما ذلك إذا كان مع الناس في طعامٍ مشترك ، فأما من أكل وحده ، فليأكل كيف أحبّ . ص120
المصدر: دعائم الإسلام 2/120
بيــان:
قال في النهاية في الحديث : أنه نهى عن القران ، إلا أن يستأذن أحدكم صاحبه ، ويروى الأقران ، والأول أصحّ ، وهو أن يقرن بين التمرتين في الأكل ، وإنما نهى عنه لأنّ فيه شرَهاً ، وذلك يزري بفاعله ، أو لأنّ فيه غبناً برفيقه .
وقيل : إنما نهى عنه ، لما كانوا فيه من شدة العيش وقلة الطعام ، وكانوا مع هذا يواسون من القليل ، فإذا اجتمعوا على الأكل ، آثر بعضهم بعضاً على نفسه ، وقد يكون في القوم من قد اشتدّ جوعه ، فربما قرن بين التمرتين أو عظم اللقمة ، فأرشدهم إلى الإذن فيه ، لتطيب به أنفس الباقين . ص121

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى