الجزء الواحد والستون كتاب السماء والعالم

باب حق الدابة على صاحبها وآداب ركوبها وحملها وبعض النوادر

قال علي (ع) : للدابة على صاحبها ستّ خصال : يبدأ بعلفها إذا نزل ، ويعرض عليها الماء إذا مرّ به ، ولا يضربها إلا على حقٍّ ، ولا يحتملها إلا ما تطيق ، ولا يكلّفها من السير إلا طاقتها ، ولا يقف عليها فواقاً . ص210
المصدر:نوادر الراوندي ص14

قال رسول الله (ص) : لا تتخذوا ظهور الدواب كراسي ، فربّ دابةٍ مركوبةٍ خيرٌ من راكبها ، وأطوع لله تعالى ، وأكثر ذكراً . ص210
المصدر:نوادر الراوندي ص14

قال علي (ع) : نهى رسول الله (ص) أن توسم الدواب على وجوهها ، فإنها تسبّح بحمد ربها . ص210
المصدر:نوادر الراوندي ص14

شهدت علي بن أبي طالب (ع) ، وقد أُتي بدابة ليركبها ، فلما وضع رجله في الركاب قال :
” سبحانك اام!.. إني ظلمت نفسي ، فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ” ، ثم ضحك ، فقيل : يا أمير المؤمنين !.. من أي شيءٍ ضحكت ؟.. فقال : رأيت النبي (ص) فعل كما فعلت ، ثم ضحك فقلت : يا رسول الله !.. من أي شيءٍ ضحكت ؟.. فقال : إنّ ربك تعالى ليعجب من عبده إذا قال : ” ربّ اغفر لي ذنوبي ” يعلم أنه لا يغفر الذنوب غيري . ص218
المصدر:الحاكم والترمذي

قال النبي (ص) : من قال إذا ركب دابة :
” بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيءٌ في الأرض ولا في السماء ، سبحانه !.. ليس له سمي ، سبحان الذي سخّر لنا هذا ، وما كنا له مقرنين ، وإنا إلى ربنا لمنقلبون ، والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآله ، وعليهم السلام “، إلا قالت الدابة بارك الله عليك من مؤمنٍ ، خفّفت على ظهري ، وأطعت ربك ، وأحسنت إلى نفسك ، بارك الله لك ، وأنجح حاجتك . ص219
المصدر:بحار الانوارج61/ص219

إذا ركب الرجل الدابة قالت : ” ام اجعله بي رفيقاً رحيماً ” ، فإذا لعنها قالت : لعنة الله على أعصانا لله . ص219
المصدر:بحار الانوارج61/ص219

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى