الجزء الرابع والعشرون كتاب الامامة

باب أنهم (ع) الهداية والهدى والهادون في القرآن

قال الباقر (ع) في قوله تعالى { و إني لغفار لمن تاب وآمن وعمل صالحاً ثم اهتدى } : ثم اهتدى إلى ولايتنا أهل البيت .
فو الله لو أنّ رجلاً عبَد الله عمره ما بين الركن والمقام ، ثم مات ولم يجئ بولايتنا ، لأكبهّ الله في النار على وجهه . ص149
المصدر: مجمع البيان 7/23

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى