الجزء الثالث والعشرون كتاب الإمامة

باب عرض الأعمال عليهم (ع) وأنهم الشهداء على الخلق

كنت جالساً عند الصادق (ع) إذ قال لي مبتدئاً من قِبَل نفسه :
يا داود !.. لقد عُرضت عليّ أعمالكم يوم الخميس ، فرأيت فيما عُرض عليّ من عملك صلتك لابن عمك فلان فسرّني ذلك ، إني علمت أن صلتك له أسرع لفناء عمره وقطع أجله .
قال داود : وكان لي ابن عم معاند خبيث بلغني عنه وعن عياله سوء حاله ، فصككت له نفقة قبل خروجي إلى مكة ، فلما صرت بالمدينة أخبرني الصادق (ع) بذلك . ص339
المصدر: أمالي الطوسي ص264

قيل للرضا (ع) : إنّ قوماً من مواليك سألوني أن تدعو الله لهم ، فقال : والله إني لتُعرض عليّ في كل يوم أعمالهم . ص348
المصدر: بصائر الدرجات ص127

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى