الجزء السابع كتاب العدل والمعاد

باب ما يحتجّ الله به على العباد يوم القيامة

قال الصادق (ع) : إنّ الرجل منكم ليكون في المحلّة ، فيحتجّ الله يوم القيامة على جيرانه فيُقال لهم : ألم يكن فلان بينكم ؟.. ألم تسمعوا كلامه ؟.. ألم تسمعوا بكاءه في الليل ؟.. فيكون حجّة الله عليهم . ص 285
المصدر: روضة الكافي ص84

قال الصادق (ع) : يؤتى بالمرأة الحسناء يوم القيامة التي قد افتتنت في حسنها فتقول : يا ربّ !.. حسّنت خلقي حتى لقيت ما لقيت ، فيُجاء بمريم (ع) فيُقال : أنت أحسن أو هذه ؟.. قد حسّنّاها فلم تفتتن .. ويُجاء بالرجل الحسن الذي قد افتتن في حسنه فيقول :يا رب !.. حسّنت خلقي حتى لقيت من النساء ما لقيت ، فيُجاء بيوسف (ع) فيُقال : أنت أحسن أو هذا ؟.. قد حسّنّاه فلم يفتتن ..
ويُجاء بصاحب البلاء الذي قد أصابته الفتنة في بلائه فيقول : يا ربّ !.. شدّدت عليّ البلاء حتى افتتنت ، فيُجاء بأيوب (ع) فيُقال : أبليتك أشدّ أو بلية هذا ؟.. فقد ابتُلي فلم يفتتن . ص286
المصدر: روضة الكافي ص228

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى