الجزء الثاني: كتاب العلم

باب أنّ لكل شيء حدا وأنه ليس شيء إلا ورد فيه كتاب أو سنّة وعلم ذلك كله عند الإمام

قيل للباقر (ع) : يا محمد بن علي !.. أنت الذي تزعم أنه ليس شيءٌ ِإلا وله حدٌّ ؟.. فقال أبو جعفر (ع) : نعم أنا أقول : إنه ليس شيءٌ مما خلق الله صغيراً وكبيرا إلا وقد جعل الله له حدّا ، إذا جوز به ذلك الحدّ فقد تعدّى حدّ الله فيه ، فقال : فما حدّ مائدتك هذه ؟.. قال : تذكر اسم الله حين تُوضع ، وتحمد الله حين تُرفع ، وتقمّ ما تحتها .. قال : فما حدّ كوزك هذا ؟.. قال : لا تشرب من موضع أذنه ، ولا من موضع كسره فإنه مقعد الشيطان ، وإذا وضعته على فيك فاذكر اسم الله ، وإذا رفعته عن فيك فاحمد الله ، وتنفّس فيه ثلاثة أنفاس ، فإنّ النفس الواحد يكره . ص171
المصدر: المحاسن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى